2011-08-29

سنن العيد مع الأدلة

0 عدد التعليقات
سنن العيـــــــــد


1- الاغتسال قبل الخروج إلى الصلاة:

عن سعيد بن المسيب رضي الله عنه قال
((سنة الفطر ثلاث: المشي إلى المصلى والأكل قبل الخروج والاغتسال)) رواه الفريابي وقال الالباني اسناده صحيح


2- التجمل للعيدين:

عن ابن عباس رضي الله عنهما قال
((كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يلبس يوم العيد بردة حمراء)) صححه الألباني

فينبغي للرجل أن يلبس أجمل ما عنده من الثياب عند الخروج للعيد ويتطيب.

أما النساء فيبتعدن عن الزينة إذا خرجن من بيوتهن لأنهن منهيات عن إظهار الزينة والتطيب فإنها ما خرجت إلا لعبادة وطاعة .

عن أبي هريرة رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم((أيما امرأة أصابت بخورا ، فلا تشهد معنا العشاء الآخرة)) صحيح مسلم


3- أكل تمرات وترا قبل الخروج لصلاة عيد الفطر:

عن أنس ابن مالك رضي الله عنه قال ((كان رسول الله صلى الله عليه وسلم لا يغدو يوم الفطر حتى يأكل تمرات ويأكلهن وترا )) رواه البخاري


4- التكبير يوم العيد:

قال الله تعالى (( ولتكملوا العدة ولتكبروا الله على ما هداكم ولعلكم تشكرون ))

عن محمد الزهري رضي الله عنه قال
((كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يخرج يوم الفطر فيكبر حتى يأتي المصلى ، و حتى يقضي الصلاة ، فإذا قضى الصلاة قطع التكبير)) قال الألباني إسناده صحيح مرسل له شاهد موصول يتقوى به

((كان عبد الله ابن عمر رضي الله عنهما يكبر يوم الفطر من حين يخرج من بيته حتى يأتي المصلى)) قال الألباني إسناده صحيح


5- الذهاب إلى الصلاة من طريق والعودة من آخر:

عن جابر بن عبد الله رضي الله عنه قال
((.كان النبي صلى الله عليه وسلم ، إذا كان يوم عيد ، خالف الطريق)) رواه البخاري


6- المشي إلى المصلى:

عن ابن عمر رضي الله عنهما قال
((كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يخرج إلى العيد ماشيا ، و يرجع ماشيا)) رواه ابن ماجه وصححه الألباني

وعن علي بن أبي طالب رضي الله عنه قال
((من السنة ، أن تخرج إلى العيد ماشيا ، وأن تأكل شيئا قبل أن تخرج)) رواه الترميذي وحسنه الألباني


7- صلاة العيد في مصلى:

عن عبد الله ابن عمر رضي الله عنهما قال
((كان النبي صلى الله عليه وسلم يغدو إلى المصلى ، والعنزة بين يديه تحمل ، وتنصب بالمصلى بين يديه ، فيصلي إليها)) رواه البخاري


8- الاستماع للخطبة:

عن عبد الله ابن السائب رضي الله عنه قال
((حضرت العيد مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فصلى بنا العيد ثم قال قد قضينا الصلاة فمن أحب أن يجلس للخطبة فليجلس ومن أحب أن يذهب فليذهب)) رواه ابن ماجه وصححه الألباني


9- التهنئة:

عن جبير بن نفير رضي الله عنه قال :
((كان أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم إذا التقوا يوم العيد يقول بعضهم لبعض : تقبل الله منا ومنك)) صححه الألباني


10- صلاة ركعتين بعد الرجوع من صلاة العيد:

عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال
((كان رسول الله صلى الله عليه وسلم لا يصلي قبل العيد شيئا فإذا رجع إلى منزله صلى ركعتين)) رواه ابن ماجه وصححه الألباني


هذا ما أعلم والله تعالى أعلم


الشكر موصول للأخ أنور العلي جزاه الله خيرا على الجمع والتلخيص.

2011-08-16

حكم زكاة بنك وربة - الشيخ حاي الحاي

0 عدد التعليقات
السؤال: ما حكم زكاة بنك وربة علما بأني لا اتملكها ملك تام ؟


الجواب: الصحيح لازم بنك وربة يخرج الزكاة, لأن المواطنين لم يستفيدوا من البنك ولا من الأسهم, منحة الأمير, ولا أي شي, وبالتالي المسؤول عن إخراج الزكاة يتحملها البنك مع أن البنك بعث برسالة إلى بيت الزكاة يخبرهم بذلك, وهذا أمر غريب فكيف يخرج المواطنون زكاة البنك وهم في الحقيقة غير مالكين للمال ولم تنزل أرباح لهم؟
وأنا أرى في مثل هذه الحالة أن نزكي بالمبلغ المذكور, وهذا أحسن وأكثر إحتياطا
, ويقول أحد المسؤلين الشرعيين في بنك وربة: أن المواطن يملك أسهمه في بنك وربة ملكية تامة, وهي مقيدة باسمه ولايضر عدم قدرته على التصرف فيها, وأن نصيب كل مواطن دون النصاب لكن وجبت عليه الزكاة أخذا بمبدأ الخلطة, لا أثر لكون الأسهم منحة في وجوب الزكاة فيها, ولا أثر لكون المواطن لم يستخرج شهادة الأسهم لأنها مسجلة باسمه, ولا أثر لكون مالكها صغيرا أن لاتزكى لأن الزكاة حق الله.


وهذا الكلام فيه نظر وهو قول مرجوح كما قال أهل العلم: أن المال الذي بلغ النصاب ولايقدر عليه صاحبه, لازكاة عليه لأنه غير تام الملك, وهذا شرط من شروط وجوب الزكاة, وهو خارج عن يده وتصرفه (انظر المبدع) وكذلك أي مال لايملكه صاحبه أومال مسروق أوضائع لايستطيع صاحبه الحصول عليه: لاتجب فيه الزكاة, وهذا ينطبق على أموال بنك وربة حيث أن المواطنين كماهو واقع وحاصل لايستطيعون التصرف بهذا المال: بيعا وشراءوصدقة.


الشيخ حاي بن سالم الحاي.


2011-08-08

رمضان فرصة عظيمة للمغفرة - الشيخ محمد الكوس

0 عدد التعليقات
بسم الله الرحمن الرحيم

محاضرة بعنوان: رمضان فرصة عظيمة للمغفرة.
لفضيلة الشيخ: محمد بن عبد الرحمن الكوس حفظه الله.


2011-08-02

سلسلة: السيرة النبوية - الشيخ نواف السالم

17 عدد التعليقات
بسم الله الرحمن الرحيم
رمضان 1432
الموافق 2011

سلسلة: السيرة النبوية
دروس وعبر من سيرة خير البشر 
صلى الله عليه وسلم.

لفضيلة الشيخ: نواف بن محمد السالم حفظه الله.


مواضيع أخرى في مدونتي - اضغط على السهم بجانب التاريخ والشهر لإستعراض المواضيع القديمة

بحث في هذه المدونة الإلكترونية

المواضيع الأكثر مشاهدة